اختتمت يوم الاثنين فاعليات مهرجان الحرف الشعبية للتراث بالجامعات المصرية الذي تستضيفه جامعة أسوان ويقام تحت رعاية الأستاذ الدكتور/ خالد عبدالغفار – وزير التعليم العالي والبحث العلمي والأستاذ الدكتور/ أيمن محمود عثمان – رئيس جامعة أسوان والدكتور / كريم حسن همام – مدير معهد إعداد القادة بحلوان وبحضور الدكتور/ لؤي سعد الدين نصرت – عميد كلية الهندسة نيابة عن رئيس جامعة أسوان.

وأكد الدكتور/ أيمن عثمان – رئيس جامعة أسوان أنه أقيم المهرجان تحت شعار خير بلادي يأتي المهرجان في إطار اهتمام القيادة السياسية بالتراث الشعبي والحفاظ علي الهوية البصرية بالتعاون مع معهد إعداد القادة في إقامة مهرجان الحرف الشعبية بالجامعات المصرية في محافظة أسوان ذات التراث الشعبي المتفرد والحضارة والتاريخ وأسوان عاصمة الثقافة والاقتصاد والفنون والشباب العربي والافريقي للقارة السمراء أفريقيا.

وأقيمت ورش العمل للطلاب المهرجان تحت إشراف الدكتور/ حسام الدين مصطفى، والدكتور/ عبد المنعم الجيلاني وكلاء المعهد، والدكتور/ ياسر عبدالحميد – عميد كلية الزراعة والموارد الطبيعية رئيس لجنة التنظيم والدكتور / محمد ابو الليل – وكيل الكلية لخدمة المجتمع وتنمية البيئة .

وأضاف الدكتور/ أيمن عثمان أنه تم افتتاح ورش العمل اليوم بالحرم الجامعي بصحاري بكلية الزراعة والتي كانت عقدت خلال الفترة من 4 حتي 7 فبراير ٢٠٢٢ وشارك بالمهرجان 200 طالب وطالبة من مختلف الجامعات المصرية.

وأوضح الدكتور/ لؤي سعد الدين نصرت – عميد كلية الهندسة أن أعمال المعرض اليوم وهي عبارة عن مخرجات وثمار المهرجان والمبدعين من كل جامعة لتعبير عن فنهم والعمل علي إحياء التراث الشعبي لكل محافظة من محافظات الجمهورية وهم سيكونون نواه للمشاركة في معرض التراث الشعبي الثاني كما افتتح الدكتور/ لؤي سعد الدين نصرت نيابة عن رئيس جامعة أسوان والدكتور/ كريم همام ولجنة التحكيم معرض الحرف الشعبية للتراث ل20 جامعة مصرية مشاركة وتفقد الحضور اللوحات الفنية والإبداعية للحرف الشعبية للتراث والأعمال المعروضة من طلاب الجامعات المصرية.

وأشار الدكتور/ كريم همام إلي أهمية دور معهد إعداد القادة كمنبر تنويري تعليمي وتدريبي لاكتشاف القائد المبدع من خلال النهوض بالشباب ومشاركتهم في الأنشطة الطلابية لما لها من دور مهم في صقل مهارات الطلاب وتكوين شخصيتهم، والعمل على خلق جيل جديد من رواد الشباب، حيث يأتي هذا الفوج في إطار تنمية وتطوير بعض المجالات الحرفية، والتدريب على خلق فرص العمل للشباب، والمساعدة علي صقل الصناعة أو الحرفة للطلاب والاعتماد على أنفسهم، إلي جانب العمل على الإعداد والتأهيل لسوق العمل لهم .

وتكونت لجنة تحكيم مجالات التسابق من الدكتور/ محمود حامد صالح – رئيس لجنة التحكيم وأستاذ الأشغال الفنية والتراث الشعبي وعميد كلية التربية الفنية جامعة حلوان، والدكتور/ وجدي رفعت فريد – عضو لجنة التحكيم وأستاذ الأشغال الفنية والتراث الشعبي وعميد كلية التربية النوعية جامعة أسيوط، والدكتورة/ إيمان محمد وجدي – عضو لجنة التحكيم وأستاذ الأشغال الفنية والتراث الشعبي المساعد ووكيل كلية التربية النوعية جامعة أسوان.
كما أقيم حفل ختام المهرجان بقاعة المشير طنطاوي بفقرات موسيقية وفنية قدمها طلاب قسم التربية الموسيقية بقيادة الدكتور/ محمد راشد وبحضور الدكتور/ لؤي سعد الدين نصرت – عميد كلية الهندسة نيابة عن رئيس الجامعة و الدكتور/ كريم همام – مدير معهد إعداد القادة وتبادل الطرفين دروع التكريم وتقديم شهادات التقدير للجامعات المشاركة بالمهرجان.